منتدى الجهني
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على أيقونة التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

منتدى ؛أجتماعي؛ثقافي؛سياسي؛أخباري؛ترفيهي؛رياضي؛ويهتم بقضايا الأسرة والمجتمع؛دردشة

يرجى كتابة طلب ترشيح وذلك في القسم الأداري_ الأشراف على المنتدى فالمنتدى بحاجة لعدد كبير من المشرفين
للأشراف على المنتدى : يرجى كتابة طلب ترشيح يتضمن القسم الذي تختارالأشراف علية في قسم الشكاوي والأقتراحات

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

قصيدة دمشق أم الزهور

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 قصيدة دمشق أم الزهور في الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 1:27 pm

قصيدة دمشق أم الزهور
مدينة دمشق مدينة المشاعر والشعراء فكم تغنوا بحسنها الباهر
من البحتري الى أحمد شوقي والياس فرحات وغيرهم وأنا أقدم لدمشق التي عشت فيها مدة طويلة وتآلفت مع أجوائها هذه القصيدة
من ديوان ( طيوف ساحرة)
الشاعر ماجد الراوي

رُوحي إلى بَلَدِ الزُّهُورِ تَرُوحُ
فَتَضُمُّها في قاسَيُونَ سُفُوحُ
------------------------------
أنا وَمْضَةٌ بِسَما دِمَشْقَ لَبارِقٍ
أنا عَزْفُ نايٍ صَوْتُهُ مَبْحُوحُ
-------------------------------
أنا غَيْمَةٌ تَجْتازُ أُفْقَ سَمائِها
وتَرُوحُ يَحْمِلُها الهَوا والرِّيْحُ
---------------------------
بَلْ عابِدٌ تَحْتَ الرِّواقِ مُزَمَّلٌ
ولَهُ بِدَيْجُورَ المَسا تَسْبيْحُ
-------------------------------
أنا طَيْفُ شَوْقٍ هائِمٍ بِفَضائِها
أو ماءُ قَطْرٍ في الثَّرى مَسْفُوحُ
-----------------------------------
قَلْبي على " الأُمَوِيِّ " حَطَّ حَمامَةً
تَهْوي فَتَلْقُطَ حَبَّةً وَتَسِيْحُ
--------------------------------
أخْتالُ في "سُوقِ الحَميديْ" عابِراً
كُلَّ المَفارِقِ في الزُّحامِ ألُوحُ
---------------------------------
أقْرا على الحَجَرِ القَديْمِ مُدَوَّناً
سِفْراً بهِ للسَّائِلينَ شُرُوحُ
---------------------------------
أبْوابُ فَيْحاءِ المَباهِجِ سَبْعَةٌ
ولِكُلِّ صَبٍّ صَدْرُها مَفْتُوحُ
---------------------------------
قَمَرانِ شَدَّاني إلى أرْجائِها
قَمَرٌ ووَجْهٌ كالصَّباحِ صَبُوحُ
---------------------------------
تتَعانَقُ الشُّرُفاتُ في حاراتِها
سِرّاً تَكَلَّمُ لا تَكادُ تَبُوحُ
--------------------------------
أتَنَفَّسُ الرَّيْحانَ مِنْ أسْوارِها
عَبَقاً تُحَلِّقُ في سَماهُ الرُّوحُ
--------------------------------
وأسِيْرُ في طُرُقاتِها عِنْدَ المَسا
وعليَّ مِنْ فَيْضِ الشُّعُورِ مُسُوحُ
--------------------------------
يا ذي العِماراتُ القَديْمَةُ شَدَّني
طرْسٌ بِوَجْهِكِ للزَّمانِ فَصِيْحُ
---------------------------------
ّلما بَدا المَاضي أمامَكِ ماثِلاً
أمْسَيْتُ دُونَكِ أغْتَدي وأرُوحُ
--------------------------------
هذا جَناحي في حِماكِ مُحَلِّقٌ
والقَلْبُ عِنْدَكِ مُوْثَقٌ مَطْرُوحُ
----------------------------------
بُورِكْتِ يا شامَ العلا كَمْ أشْوَسٍ
واراهُ في زاكي ثَراكِ ضَريْحُ
---------------------------------
للأنْبياءِ بِغُوطَتَيْكِ مَعابِدٌ
للأولياءِ مَعاقِلٌ وصُرُوحُ
---------------------------------
يا شامُ يا قَلْبَ العُرُوبَةِ يا سَنا
أمَلٍ تَلُوذُ بِجانِبَيْهِ الرُّوحُ
---------------------------------
لوْ كانَ نُوحٌ في السَّفِيْنِ مُخَيَّراً
لَمّا نَجا لانْسابَ نَحْوَكِ نُوح

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aljhne.syriaforums.net

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى